[143 قراءة ] ( ) التالي: الحديدة بين حمى الضنك والمعيشه الضنكا والافتقار لابسط الخدمات الأساسية !